مصطلحات ومفاهيم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

رد: مصطلحات ومفاهيم

مُساهمة من طرف Ťĥê Ćŗåży Hûgê Bôy في الثلاثاء 30 أبريل - 10:37

موضوع في قمة الروعة نشكر كل من ساهم في هدا الموضوع وجزاه الله خيرا
avatar
Ťĥê Ćŗåży Hûgê Bôy
مراقب عام
مراقب عام

العمر : 24
عدد المساهمات : 424
تاريخ التسجيل : 27/04/2013
الموقع : no no
. دعاء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

مصطلحات ومفاهيم

مُساهمة من طرف ???? في الأربعاء 1 أغسطس - 9:57

1) هــدف(but) :

يشير المفهوم في علم الاجتماع وعلم النفس الاجتماعي ، إلى تغيير موقف
معين يهدف الفرد التوصل إليه عن طريق قيامه لسلوك محدد. وقد أوضح بارسونز(
) في نظرية "الفعل الاجتماعي" أهمية تحقيق الحقوق لنسق الفعل،فحدد الأفعال
التي تعمل على تحديد أهداف النسق،وتتحكم في الموارد وتستغلها لتحيق أهداف
النسق، ويرى أن تحقيق ألأهداف بطريقة منهجية تميز انساق الفعل عن الأنساق
المادية(no- action system).
• الهدف في علم النفس يشير إلى غاية معينة
ترتبت على سلوك أو مجموعة أنماط سلوكية ،سواء نظرنا إليه على أنه مقصود أو
غير مقصود عن جانب لكائن العضوي.، وقد بدأ مصطلح "الغرض" يختفي من مجالات
علم النفس ويحل محله مصطلح"الهدف" وكان ماكدوجل أول من أكد أهمية السلوك
الغرضي ، حيث ذهب إلى أن الكائنات العضوية لديها بعض الميول التي تحفزها
إلى البحث عن الهدف وهي وجهة نظر ظهرت بعد ذلك في الإطار السلوكي فرمان ،
ويستخدم مصطلح الغرض أو الهدف في دراسة الحيوانات لكي يشير إلى الرغبة في
إشباع الحاجات الأساسية مثل المأكل أو المشرب والاستغفر الله والنشاط.
• يستخدم
مصطلح الهدف في علم الاجتماع وفي الانتروبولوجيا والاقتصاد والعلوم
السياسية وعلم النفس الاجتماعي للإشارة إلى تغيير في موقف عن طريق أفعال
معينة، فهو إذن مفهوم يتضمن العناصر الذاتية في الفعل ، وهي العناصر الخاصة
بالجوانب الداخلية لشخصيات الأفراد الذين يشاركون في الفعل،وأحيانا يستخدم
"الدافع" كمرادف للهدف وإن بغطي مجموعة أكبر من الظواهر( ).
2)
هــجرة(migration): .
*
يشير إلى هجرة فرد أو جماعات من موضعهم الأصلي إلى مجتمع أخر لغرض الإقامة
الدائمة والاستقرار في المجتمع الجديد، حسب شروط الإقامة به( ).
*
ظاهرة رافقت البشرية منذ نشأتها، وهي تعني انتقال فرد أو مجموعة بشرية
معينة في إطار جغرافي إلى أخر، من بلد إلى لآخر أو من قارة إلى
أخرى،فالقطيع البشري الأول ، كما يسمى في الانتروبولوجيا، حيث يقال أنه زحف
من إفريقيا-القارة الأم بالنسبة إلى البشرية جمعاء- غربا باتجاه آسيا
الصغرى أو ارويا، وشرقا باتجاه اندونيسيا والهند والصين. كان دافع الهجرة
آنذاك تأمين استمرارية العيش بالنسبة إلى المجموعات البشرية الأولى
المتزايدة باستمرار، والتي تحولت فيما بعد إلى قبائل وعشائر.ضيق الفسحة
الحيوية وتكاثر السكان هما بالتالي أساس فكرة الهجرة، ذلك أن الحاجة إلى
الهجرة لا تتجلى إلا في إطار السعي إلى تأمين نقص محدد في وسائل العيش( ).
3) مـراهقة(adolescent) :
* هي فترة من حياة بين فترة بلوغ وعمر البالغ الكبير(فترة توقف النمو)( )
*
يعرف علماء النفس المراهقة بأنها المرحلة التي تبدأ بالبلوغ وتنتهي بدخول
المراهق في مرحلة الرشد وفق المحكات التي يحددها المجتمع ، والتي تحدث فيها
مجموعة من التغيرات في نمو المراهق الجسمي والعقلي والنفسي والاجتماعي،
ومن ضمنها التغيرات التي تطرأ على وظائف الغدد الاستغفر اللهية، وهي فترة خصبة في
حياة الإنسان إذ تنمو فيها القدرات البدنية والعقلية وتأخذ صفات المراهق في
الظهور وتستمر في التطور إلى أن تصل إلى مرحلة الرشد حيث يباشر دوره في
الحياة العملية باستقلال كامل وحرية مطلقة،ويترك النمو الجسدي أثرا نفسيا
على المراهق فيشتد اهتمامه بمظهره وصحة جسمه ورشاقته ومحاولة جذب انتباه
الآخرين إليه،أما في النمو العقلي للمراهق فيتضمن التغيير في القدرات
العقلية العامة والخاصة وصولا به إلى مرحلة الاستعداد الوظيفي المتكامل،
واهم ما يميز النمو العقلي في هذه المرحلة هو نمو القدرات والمواهب، كما
تمتاز بتطور على صعيد الآراء والمواقف،ويمر المراهق بمرحلة نمو الانفعالات
حتى يصل إلى مرحلة الرشد التي تتزن وتنضبط فيها انفعالاته،وتتميز فترة
المراهقة بأنها قد تكون عنيفة منطلقة لا تتناسب مع مثيراتها ولا يستطيع
المراهق التحكم بها كما أن المراهق يسعى إلى الاستقلالية عن الكبار وتكوين
شخصيته المستقلة وقد يلاحظ عليه انطواءه وتمركزه حول ذاته وخجله وإحساسه
بالذنب أو الخطيئة، كما تتميز هذه المرحلة بفيض غزير من العاطفة والحماس،
والحقيقة أن هناك العديد من الأسباب التي تقف وراء ما يسلكه المراهق أو
المراهقة من سلوكيات تعارض قيم وعادات المجتمع .
4) مــنهج (Méthode):

مسألة المنهج أساسية في جميع العلوم المعروفة من قبل الإنسان فهو
السبيل الذي يوصل الباحث أو المفكر إلى الحقيقة أو إلى ما يعتبره انه
الحقيقة
تقول الفرنسية مادلين عرافيتز في هذا الخصوص:
"المنهج هو
مجموعة العمليات الذهبية التي يحاول من خلالها علم من (العلوم) بلوغ
الحقائق المتوخاة، مع إمكانية تبيانها والتأكد من صحتها "
5) قــيادة
(proxénétisme) : *
يشير مصطلح إلى العملية التي يقوم بها فرد من أفراد الجماعة للتأثير على
سلوك الآخرين لتوجيه أنشطتهم نحو تحقيق أهداف الجماعة،وتتضمن القيادة ثلاثة
جوانب رئيسية،ترتبط بالاتي:
- خصائص المركز الذي يشغله القائد.
- خصائص القائد الشخصية، وقدراته.
- أنماط القائد السلوكية.
وبينما
ترجع "نظرية السمات" ظهور القائد إلى شخصيته وقدراته فإن النظرية الموقفية
ترجع ذلك إلى الموقف الذي يتيح الفرصة للفرد للظهور كقائد،بينما ترجع
النظرية التفاعلية القيادة تضافر عدة متغيرات، من أهمها :
- شخصية القائد وقدراته.

- الأتباع من حيث اتجاهاتهم وحاجاتهم ومشاكلهم.
- الجماعة نفسها من حيث بناء العلاقة بين أفرادها وخصائصها.
- طبيعة العمل ونظام المكافآت.
وتركز النظرية التفاعلية على إدراك القائد لذته، وإدراك التابعين له وتعاونهم معه.
*
ممارسة التأثير والسلطة،نطاق علاقة معينة أو جماعة عن عضو أو أكثر
فيها،وتنصب القيادة أساساً على توجيه الأنشطة الجماعية نحو أهداف الجماعة،
ومن المألوف أن ترتبط السيطرة والهيبة والدور القيادي الذي يكون محور
التنسيق بين المعلومات والقرارات .
6) مناهج البحث (Méthodes du recherche):
لقد
ثارت مشكلة تتعلق بتكوين (علم المناهج) ذاته، وذلك بالنسبة لنصيب العالم
المتخصص ونصيب الفيلسوف من هذا التكوين ؟ والمعنى الاصطلاحي لمفرد المناهج
أي المنهج هو « الطريق المؤدي إلى الكشف عن الحقيقة في العلوم بواسطة
طائفة من القواعد العامة التي تهيمن على سير العقل وتحدد عملياته حتى يصل
إلى نتيجة معلومة »
أما البحث: فهناك تعريفات كثيرة تدور معظمها حول
كونه وسيلة للاستعلام والاستقصاء المنظم والدقيق الذي يقوم به الباحث بغرض
اكتشاف معلومات أو علاقة جديدة، بالإضافة إلى تطوير أو تصحيح أو تحقيق
المعلومات الموجودة فعلاً... ومن بين التعريفات ما يلي :
1- البحث استقصاء دقيق يهدف إلى اكتشاف حقائق وقواعد يمكن التحقق منها مستقبلاً .
2- البحث استقصاء منظم يهدف إلى إضافة معارف يمكن توصيلها، والتحقق من صحتها عن طريق الاختبار العلمي.
3-
البحث وسيلة للدراسة يمكن بواسطتها الوصول إلى حل لمشكلة محددة، وذلك عن
طريق التقصي الشامل والدقيق لجميع الشواهد والأدلة التي يمكن التحقق منها ،
والتي تتصل بهذه المشكلة المحددة.
ومن المناهج الرئيسية التي تستخدم في العلوم الاجتماعية ( المنهج التاريخي – المنهج التجريبي- المنهج الإحصائي)
avatar
????
زائر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى